سيدي سعادة

مرحبا بك عزيزي الزائر بمنتدى مدينة سيدي سعادة، كي تتمكن من إدراج مواضيع جديدة فعليك بالدخول كعضو، أو بالتسجيل في المنتدى، نتمنى لك عزيزي الزائر أن ينال رضاك ما نقدمه من مواضيع في هذا المنتدى
مدير المنتدى


منتدى سيدي سعادة منتدى تربوي تثقيفي إسلامي تعليمي ترفيهي رياضي تفاعلي لكل الجزائريين والعرب
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول
 

شاطر | 
 

 شرح الكلمات وما ترشد إليه الآيات ج 37

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
WALID
المدير
المدير


عـدد مساهـماتـكـ ✿ : 2813
تـاريخـ التسـجيلـ ✿ : 20/02/2009
المـوقـــــ ع ✿ : سيدي سعادة

مُساهمةموضوع: شرح الكلمات وما ترشد إليه الآيات ج 37   الأحد 20 سبتمبر 2009 - 8:28

شرح الكلمات وما ترشد إليه الآيات


بمناسبة حلول شهر رمضان ، شهر القرآن ، أرجو ان يتسع صدرك بعشرة دقائق من وقتك تقرأ فيها تفسير كلمات القرآن كل يوم جزء وبذلك يحصل لك الأجر وتنفعك في تدبر ما تقرأ من آيات القرآن .

سورة الملك " الجزء التاسع والعشرون "

رقم الآية ... الكلمة ... معناها

3 ... طِبَاقًا ... بعضها فوق بعض بينهن خلاء
3 ... تَفَاوُتٍ ... تباين واختلاف
3 ... فُطُورٍ ... شقوق وصدوع وخلل
5 ... بِمَصَابِيحَ ... بكواكب عظيمة مضيئة
7 ... وَهِيَ تَفُورُ ... تغلي
8 ... تَمَيَّزُ مِنَ الغَيْظِ ... تتقطع من شدة الغضب
15 ... ذَلُولاً ... سهلة ممهدة
16 ... تَمُورُ ... تتحرك وتضطرب
17 ... حَاصِبًا ... ريحا من السماء فيها حصباء
19 ... صَافَّاتِ وَيَقْبِضْنَ ... تبسط أجنحتها تارة ثم تجمعها
19 ... مَا يُمْسِكُهُنَّ إِلاَّ الرَّحْمَنُ ... يمسكهن بما سخر لهن من الهواء
20 ... جُنْدٌ لَكُمْ ... أعوان
21 ... لَجُّوا ... تمادوا
21 ... عُتُوٍ ... معاندة واستكبار
23 ... الأَفْئِدَةَ ... القلوب والعقول
27 ... رَأَوْهُ زُلْفَةً ... رأو العذاب قريبا منهم


30 ... غَوْرًا ... ذاهبا في أعماق الأرض
30 ... مَاءٍ مَّعِينٍ ... نابع ، سائح ، جار على وجه الأرض



سورة القلم
رقم الآية ... الكلمة ... معناها
1 ... وَالقَلَمِ ... قسم بالقلم الذي يكتب به
1 ... وَمَا يَسْطُرُونَ ... قسم بالكتابة ، ما يكتبونه
2 ... مَا أَنْتَ بِنِعْمَةِ رَبِّكَ ... أي النبوة
3 ... غَيْرَ مَمْنُونَ ... غير مقطوع بل هو دائم
6 ... بِأَيِّكُمُ المَفْتُونَ ... بأيكم الجنون
9 ... تُدْهِنُ ... تلين لهم في دينك ولا تذكر آلهتهم بسوء
11 ... هَمَّازٍ ... عياب مغتاب
11 ... مَشَّاءِ بِنَمِيمٍ ... يسعى بنقل الكلام للإفساد بين الناس
13 ... عُتُلِّ ... الغليظ الجافي
13 ... زَنِيمٍ ... دعي وليس من القوم أو المشهور باللؤم والشر
16 ... سَنَسِمُهُ عَلَى الخُرْطُومِ ... يُخْطَمُ بالسيف في القتال أو نَسِمَهُ سِمَة أهل النار (نسود وجهه)
17 ... إِنَّا بَلَوْنَاهُمْ ... اختبرنا أهل مكة بالقحط
17 ... لَيَصْرِمُنَّهَا مُصْبِحِينَ ... يقطفون ثمرها صباحا
18 ... وَلا يَسْتَثْنُونَ ... لم يقولوا إلا أن يشاء الله
19 ... فَطَافَ عَلَيْهِمُ طَائِفٌ ... نار فأحرقتها
20 ... كَالصَّرِيمِ ... كالليل الأسود ، أو كالبستان المحصود
25 ... حَرْدٍ ... قوة وشدة وغيظ
26 ... إِنَّا لَضَالُّونَ ... ضللنا الطريق


28 ... أَوْسَطُهُمْ ... أعدلهم قولا وخيرهم فعلا
40 ... زَعِيمٌ ... كفيل
45 ... كَيْدِي مَتِينٌ ... مكري بهم شديد لا يطاق
46 ... مَغْرَمٍ ... ما يدفعون من المال جزاءً
47 ... أَمْ عِنْدَهُمُ الغَيْبُ ... اللوح المحفوظ
47 ... فَهُمْ يَكْتُبُونَ ... ينقلون منه ما يدعون
48 ... وَلا تَكُنْ كَصَاحِبِ الحُوتِ ... في العجلة والضجر
48 ... مَكْظُومٌ ... مغموم مكروب
50 ... فَاجْتَبَاهُ ... اصطفاه
51 ... لَيُزْلِقُونَكَ ... يحسدونك لبغضهم إياك بأعينهم
52 ... وَمَا هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ ... أي محمد صلى الله عليه وسلم
52 ... لِلْعَالَمِينَ ... للإنس والجن



سورة الحاقة
رقم الآية ... الكلمة ... معناها
1 ... الحَاقَّةُ ... القيامة ، فيها يتحقق الوعد والوعيد
4 ... بِالقَارِعَةِ ... القيامة فهي تقرع القلوب بالخوف
5 ... بِالطَّاغِيَةِ ... أهلكوا بطغيانهم
7 ... حُسُومًا ... متتابعات مشائيم . وهو من حسم الداء
7 ... أَعْجَازُ نَخْلٍ ... أصول نخل
9 ... المُؤْتَفِكَاتُ ... وهي قرى قوم لوط
10 ... أَخْذَةً رَّابِيَةً ... زائدة في الشدة أليمة
11 ... الجَارِيَةِ ... السفينة التي صنعها نوح عليه السلام
12 ... وَتَعِيَهَا ... وتحفظها
16 ... وَاهِيَةٌ ... ضعيفة متداعية
17 ... وَالمَلَكُ عَلَى أَرْجَائِهَا ... الملائكة على جوانبها
17 ... ثَمَانِيَةٌ ... الملائكة حملة العرش
18 ... يَوْمَئِذٍ ... بعد نفخة القيام لرب العالمين
27 ... كَانَتِ القَاضِيَةَ ... الموتة القاطعة لحياتي لا بعث بعدها
30 ... فَغُلُّوهُ ... اجعلوا الغل في يديه وعنقه
31 ... صَلُّوهُ ... احرقوه
35 ... حَمِيمٌ ... قريب أو صديق
36 ... غِسْلِينٍ ... صديد أهل النار
38-39 ... تُبْصِرُونَ وَمَالا تُبْصِرُونَ ... بكل مخلوق
46 ... الوَتِينَ ... شريان القلب

سورة المعارج
رقم الآية ... الكلمة ... معناها
1 ... سَأَلَ سَائِلٌ ... دعا داع بعذاب على نفسه وقومه
3 ... المَعَارِجْ ... مصاعد الملائكة
6 ... إِنَّهُمْ يَرَوْنَهُ بَعِيدًا ... العذاب وقيام الساعة
8 ... كَالمُهْلِ ... المعادن المنصهرة أو دردي الزيت
9 ... العِهْنِ ... الصوف المصبوغ ألوانا
10 ... حَمِيمٌ ... قريب
11 ... يُبِصِّرُونَهُمْ ... يعرفون أقرباءهم
12 ... صَاحِبَتِهِ ... زوجته
13 ... فَصِيلَتِهِ ... عشيرته الأقربين المنفصل عنهم
16 ... نَزَّاعَةَ لِّلشَّوى ... جمع شواة ، جلدة الرأس
24 ... حَقٌّ مَّعْلُومٌ ... الزكاة
29 ... لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ ... عن أعين الناس وعن الزنا
36 ... مُهْطِعِينَ ... مسرعين ، مادي أعناقهم إليك
37 ... عِزِينَ ... جماعات
39 ... مِمَّا يَعْلَمُونَ ... من منيٍ قذر
40 ... فَلا أُقْسِمُ ... أقسم ( ولا ) لتأكيد القسم
43 ... نُصُبٍ ... أصنام
43 ... يُوفِضُونَ ... يسرعون



سورة نوح
رقم الآية ... الكلمة ... معناها


7 ... اسْتَغْشَوْا ثِيَابَهُم ... غطوا أنفسهم بها
11 ... يُرْسِلِ السَّمَاءَ ... يرسل المطر
11 ... مِدْرَارًا ... غزيرا متتابعا
13 ... لا تَرْجُونَ للهِ وَقَارًا ... لا تخافون عظمة الله
14 ... خَلَقَكُمْ أَطْوَارًا ... حالا بعد حال ( نطفة - علقة - مضغة ... الخ )
17 ... أَنْبَتَكُمْ مِنَ الأَرْضِ ... أنشأكم من التراب
18 ... يُعِيدُكُمْ فِيهَا ... تقبرون فيها
20 ... سُبُلاً فِجَاجًا ... طرقا واسعة
23 ... وَقَالُوا ... الكبراء والأغنياء للسِفْلَة
23 ... لا تَذَرُنَّ ... لا تتركن ( الأصنام - ودا وسواعا ويغوث ويعوق ونسرا )
25 ... مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ ... بسبب ذنوبهم وكفرهم
25 ... أُغْرِقُوا ... بالطوفان
25 ... فَأُدْخِلُوا نَارًا ... بعد موتهم غرقا دخلوا النار
26 ... دِيَارًا ... أحدا
28 ... تَبَارًا ... هلاكا وخسارا


سورة الجن
رقم الآية ... الكلمة ... معناها
1 ... نَفَرُ مِّنَ الجِنِّ ... ما بين الثلاثة إلى العشرة
1 ... فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا ... قال بعضهم لبعض
1 ... قُرْآنًا عَجَبًا ... عجيب مدهش لفصاحته ومعناه
3 ... تعَاَلىَ ... تعظم وتنزه
4 ... جَدُّ رَبِّنَا ... فعله و أمره و قدرته وقدره
4 ... سَفِيهُنَا ... إبليس
4 ... شَطَطًا ... غلوا في الكذب والضلال
6 ... يَعُوذُونَ ... يستعيذون ويستجيرون
6 ... رَهَقًا ... ضلالا وخوفا وإثماً
7 ... لَنْ يَبْعَثَ الله أَحَدًا ... لن يبعث رسولا
8 ... وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاءَ ... طلبنا الوصول إليها لاستراق السمع
8 ... حََرسا ًشِديدًا ... الملائكة الحفظة الأقوياء
8 ... وَشُهُبًا ... نجوم ترمى بها الشياطين
9 ... مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ ... يستمع الجن ما يكون في أمر الكون
9 ... رَصَدًا ... معد لرمي الشياطين
11 ... طَرَائِقَ قِدَدًا ... مذاهب مختلفة
13 ... الهُدَى ... القرآن
13 ... بَخْسًا ... نقصا من حسناته
13 ... وَلا رَهَقًا ... و لا زيادةً في سيئاته
14 ... القَاسِطُونَ ... الجائرون ( قسط : جار وظلم) - ( أقسط : عدل )
16 ... الطَّرِيقَةِ ... الإسلام
16 ... مَاءً غَدَقًا ... الماء الطاهر الكثير
17 ... لِنَفْتِنَهُمْ فِيهَ ... لنختبرهم بهذه النعمة


18 ... المَسَاجِدَ للهِ ... أي السجود لله وحده
18 ... فَلا تَدْعُوا مَعَ اللهِ أَحَدًا ... لا تشركوا معه أحدا
19 ... عَبْدُاللهِ ... محمد صلى الله عليه وسلم
19 ... يَدْعُوهُ ... يدعوا الله ببطن نخلة
19 ... لِبَدًا ... كان العرب أعواناً على حرب رسول الله صلى الله عليه و سلم
22 ... مُلْتَحَدًا ... ملتجأ
24 ... أَضْعَفُ نَاصِرًا وَأَقَلُّ عَدَدًا ... أضعف أعوانا وأقلهم




من كتاب : شرح الكلمات وما ترشد إليه الآيات الشيخ محمد غازي الدروبي




if(null==window["$Config"])
window["$Config"] = {};
window.$Config.Themes =
{
baseUrl:'http\x3a\x2f\x2fgfx8.hotmail.com\x2fmail\x2f15.1.3020.0910\x2fstyles\x2f',
current:'base',
version:'',
url:'http\x3a\x2f\x2fgfx8.hotmail.com\x2fmail\x2f15.1.3020.0910\x2fstyles\x2f\x2fbase\x2f',
hmtwUrl:'\x2fmail\x2fOptionsWriter.aspx\x3fn\x3d83726957\x26mt\x3d01_7bd6c273b03eb6fefd802009683f3a167b93531577ba2df488e37da62f60b7d4\x257cbda3658d039f6956\x26themeId\x3d'
}
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sidisaada.own0.com
 
شرح الكلمات وما ترشد إليه الآيات ج 37
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سيدي سعادة :: قسم ديننا الإسلامي-
انتقل الى:  
جميع الحقوق محفوظة
  جميع الحقوق محفوظة لـ{WALID} Powered by phpBB2 ®{منتديات سيدي سعادة} حقوق الطبع والنشر©2010 -2011
  
**** اللهم من اعتز بك فلن يذل، ومن اهتدى بك فلن يضل، ومن استكثر بك فلن يقل، ، لا إله إلا الله ****..